اهلا وسهلا بكم في موقع ومنتديات احلى انمي | A7la-anime

اهلا ومرحبا بك اخي واختي الزوار الكرام .. نرحب بكم في عائلة موقع ومنتديات احلى انمي .. يسعدنا اختياركم لموقعنا وان شاء الله سنقدم لكم الافضل .. مازالنا في بداية الطريقة ولكن القادم افضل الانضمام لعائلتنا
::: ابداعات الاعضاء :::

مكتبة اقوال وحكم الائمة المعصومين سلام الله عليهم

صفحة 2 من اصل 3 • 

صفحة 2 من اصل 3 الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية

avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 18:42



تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم


What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face




عدل سابقا من قبل angel ran mouri في 23/1/2015, 19:50 عدل 1 مرات
توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 18:54



عن الإمام الحسين عليه السلام: «إذا كان يوم القيامة نادى منادٍ: أيّها الناس، من كان له على الله أجرٌ فَلْيَقم، فلا يقوم إلا أهلُ المعروف».


توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 18:54



عن الإمام الحسين عليه السلام عن علي بن أبي طالب عليهما السلام قال: «قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم: رأس العقل بعد الإيمان بالله التّحبُب إلى الناس».


توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 19:03



من أقوال الامام علي عليه السلام 

(العاقل من لم يحرمهُ نصيبه من الدنيا حظهُ من الآخرة)

(من كســـــاه الحياء ثوبه لم يرِالناس عيبه)

(العفافُ زينة الفقر والشكر زينة الغنى)

(من أفضل البر الجودُ في العُسر والصدقُ في الغضب والعفوَ عندَ المقدرة)


(والله مــاكانَ قومٌ قط في خفض عيش فزالَ عنهم ألابذنوبٍ أقترفوها)



(صُحبة الأخيار تكسبُ الخير كالريح أذا مرت بالطيب حملت طيباً)




توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 19:07




-:من أقوال الامام الحسن بن علي عليهما السلام:- 

- عجبت لمن يفكر في مأكوله، كيف لا يفكر في معقوله، فيجنّب بطنه ما يؤذيه، ويودع صدره ما يرديه؟

- إن كانت المصيبة أحدثت لك موعظةً، وكسّبتك أجراً فهو، وإلا فمصيبتك في نفسك أعظم من مصيبتك 
في ميتك.

- قال رجل للحسن: من شرّ الناس؟ فقال: (من يرى أنّه خيرهم).

- اجعل ما طلبت من الدنيا فلم تظفر به بمنزلة ما لم يخطر ببالك.

- إن لم تطعك نفسك فيما تحملها عليه ممّا تكره، فلا تطعها فيما تحملك عليه ممّا تهوى.

- أوسع ما يكون الكريم بالمغفرة، إذا ضاقت بالمذنب المعذرة.

- أوصيكم بتقوى الله، وإدامة التفكّر، فإنّ التفكّر أبو كلّ خيرٍ وأمّه.

- بينكم وبين الموعظة حجاب العزّة.

- ترك الزّنا، وكنس الفناء، وغسل الإناء، مجلبة للغناء.

لقضاء حاجة أخٍ لي في الله أحبّ إليّ من اعتكاف شهر.

- ما أعرف أحداً إلا وهو أحمق فيما بينه وبين ربّه.

- من عرف الله أحبّه، ومن عرف الدنيا زهد فيها. والمؤمن لا يلهو حتّى يغفل، وإذا تفكّر حزن.

- من نافسك في دينك فنافسه، ومن نافسك في دنياك فألقها في نحره
.
قيل له: كيف أصبحت يابن رسول الله؟ فقال: أصبحت ولي ربّ فوقي، والنار أمامي،
والموت يطلبني، والحساب محدق بي، وأنا مرتهن بعملي لا اجد ما أحبّ، ولا أدفع ما اكره، 
والأمور بيد غيري فإن شاء عذّبني، وإن شاء عفى عنّي، فأيّ فقيرٍ أفقر منّي.

- يدخل النّار قوم فيقول لهم أهلها:
ما بالكم ابتليتم حتّى صرنا نرحمكم مع ما نحن فيه؟ 
فقالوا: ياقوم، جعل الله في أجوافنا علماً فلم ننتفع به نحن، ولا نفعنا به غيرنا.

- رحم الله أقواماً كانت الدّنيا عندهم وديعةً، فأدّوها إلى من ائتمنهم عليها، ثمّ راحوا خفافاً.

- لا تخرج نفس ابن آدم من الدّنيا إلا بحسراتٍ ثلاثٍ: 
أنّه لم يشبع بما جمع، ولم يدرك ما أمّل، ولم يحسن الزّاد لما قدم عليه.

- إنّ الشّاة أعقل من أكثر النّاس، تنزجر بصياح الرّاعي عن هواها، والانسان لا ينزجر بأوامر الله وكتبه ورسله.

- معاشر الشّباب: عليكم بطلب الآخرة، 
فوالله رأينا أقواماً طلبوا الآخرة فأصابوا الدّنيا والآخرة، ووالله ما رأينا من طلب الدّنيا فأصاب الآخرة.

-
 النّاس طالبان: طالب يطلب الدّنيا حتّى اذا أدركها هلك، 
وطالب يطلب الآخرة حتّى إذا أدركها فهو ناجٍ فائز.

- كلّ معاجلٍ يسأل النّظرة، وكلّ مؤجّلٍ يتعلّل بالتسويف.

- يا ابن آدم! من مثلك؟ وقد خلا ربّك بينه وبينك متى شئت أن تدخل إليه، 
توضّأت وقمت بين يديه، ولم يجعل بينك وبينه حجاباً ولا بوّاباً، 
تشكو إليه همومك وفاقتك، وتطلب منه حوائجك، وتستعينه على أمورك.




توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 19:08



اقوال الامام علي بن الحسين (السجاد ) (عليه وعلى ابيه وجده سلام الله اجمعين )
بسم الله الرحمن الرحيم
سلام على آل ياسين
رب صل على محمد وآله الطاهرين
من أقوال وحكم الإمام زين العابدين علي (ع)


● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): من كرمت عليه نفسه هانت عليه الدنيا.
● قيل للإمام السجاد من أعظم الناس خطرا فقال (عليه السلام): من لم ير الدنيا خطرا لنفسه.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): من قنع بما قسم الله له فهو من أغنى الناس.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): لا يقل عمل مع تقوى وكيف يقل ما يتقبل.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): اتقوا الكذب الصغير منه والكبير في كل جد وهزل فإن الرجل إذا كذب في الصغير اجترأ على الكبير.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): كفى بنصر الله لك أن ترى عدوك يعمل بمعاصي الله فيك.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): الخير كله صيانة الإنسان نفسه.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): إن المعرفة وكمال دين المسلم تركه الكلام فيما لا يعنيه وقلة مرائه وحلمه وصبره وحسن خلقه.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): إن كان الأبوان إنما عظُم حقهما على أولادهما لإحسانهما إليهم ، فإحسان محمد وعلي (ع) إلى هذه الأمة أجل وأعظم، فهما بأن يكونا أبويهم أحق.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): مرضت مرضا شديدا، فقال لي أبي (ع) ما تشتهي ؟.. فقلت: أشتهي أن أكون ممن لا أقترح على الله ربي ما يدبره لي قال لي: أحسنت ضاهيت إبراهيم الخليل صلوات الله عليه، حيث قال جبرئيل (ع): هل من حاجة ؟.. فقال: لا أقترح على ربي، بل حسبي الله ونعم الوكيل.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): ما عرض لي قط أمران: أحدهما للدنيا والآخر للآخرة، فآثرت الدنيا إلا رأيت ما أكره قبل أن أمسي.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام) لابنه: يا بني اصبر على النوائب، ولا تتعرّض للحقوق، ولا تجب أخاك إلى الأمر الذي مضرته عليك أكثر من منفعته له.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): ما أحبُّ أن لي بذلّ نفسي حمر النعم، وما تجرّعت من جرعة أحب إليّ من جرعة غيظٍ لا أكافئ بها صاحبها.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): يا سوأتاه لمن غلبت إحداته عشراته - يريد أن السيئة بواحدة والحسنة بعشرة -.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): إن من أخلاق المؤمن الإنفاق على قدر الإقتار والتوسع على قدر التوسع وإنصاف الناس من نفسه وابتداؤه إياهم بالسلام.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): ثلاث منجيات للمؤمن كف لسانه عن الناس واغتيابهم، وإشغاله نفسه بما ينفعه لآخرته ودنياه، وطول البكاء على خطيئته.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): نظر المؤمن في وجه أخيه المؤمن للمودة والمحبة له عبادة.
● قال الإمام زين العابدين لابنه محمد (عليهما السلام): افعل الخير إلى كل من طلبه منك فإن كان أهله فقد أصبت موضعه وإن لم يكن بأهل كنت أنت أهله وإن شتمك رجل عن يمينك ثم تحول إلى يسارك واعتذر إليك فاقبل عذره.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): مجالس الصالحين داعية إلى الصلاح، وآداب العلماء زيادة في العقل، وطاعة ولاة الأمر تمام العز، واستنماء المال تمام المروءة، وإرشاد المستشير قضاء لحق النعمة، وكف الأذى من كمال العقل وفيه راحة للبدن عاجلا وآجلا.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): سبحان من جعل الاعتراف بالنعمة له حمدا سبحان من جعل الاعتراف بالعجز عن الشكر شكرا.
● قال الإمام زين العابدين (عليه السلام): أعطينا ستا وفضّلنا بسبع : أعطينا العلم والحلم والسماحة والفصاحة والشجاعة والمحبّة في قلوب المؤمنين وفضّلنا بأن منّا النبيّ المختار ومنّا الصدّيق ومنّا الطيّار ومنّا أسد الله وأسد رسوله ومنّا سيّدة النساء ومنّا سبطا هذه الأمة ومنا مهدي هذه الأمة.



توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 19:12



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

من أقوال وحكم الامام محمد الباقر عليه وعلى اباءه الاف التحية والسلام 

● قال الإمام الباقر (عليه السلام): ما شيب شي‏ء بشي‏ء أحسن من حلم بعلم.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): الكمال كل الكمال التفقه في الدين والصبر على النائبة وتقدير المعيشة.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): صحبة عشرين سنة قرابة.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إن استطعت أن لا تعامل أحدا إلا ولك الفضل عليه فافعل.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): ثلاثة من مكارم الدنيا والآخرة أن تعفو عمن ظلمك وتصل من قطعك وتحلم إذا جهل عليك.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): في كل قضاء الله خير للمؤمن.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إن الله كره إلحاح الناس بعضهم على بعض في المسألة وأحب ذلك لنفسه إن الله جل ذكره يحب أن يسأل ويطلب ما عنده.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): من لم يجعل الله له من نفسه واعظا فإن مواعظ الناس لن تغني عنه شيئا.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): من كان ظاهره أرجح من باطنه خف ميزانه.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): ثلاثة لا يسلمون الماشي إلى الجمعة والماشي خلف جنازة وفي بيت الحمام.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): عالم ينتفع بعلمه أفضل من سبعين ألف عابد.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): لا يكون العبد عالما حتى لا يكون حاسدا لمن فوقه ولا محقرا لمن دونه.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): لا يقبل عمل إلا بمعرفة ولا معرفة إلا بعمل ومن عرف دلته معرفته على العمل ومن لم يعرف فلا عمل له.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): اعرف المودة في قلب أخيك بما له في قلبك.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): الإيمان حب وبغض.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): ما شيعتنا إلا من اتقى الله وأطاعه وما كانوا يعرفون إلا بالتواضع والتخشع وأداء الأمانة وكثرة ذكر الله والصوم والصلاة والبر بالوالدين وتعهد الجيران من الفقراء وذوي المسكنة والغارمين والأيتام وصدق الحديث وتلاوة القرآن وكف الألسن عن الناس إلا من خير وكانوا أمناء عشائرهم في الأشياء.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): أربع من كنوز البر كتمان الحاجة وكتمان الصدقة وكتمان الوجع وكتمان المصيبة.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): من صدق لسانه زكا عمله ومن حسنت نيته زيد في رزقه ومن حسن بره بأهله زيد في عمره.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إياك والكسل والضجر فإنهما مفتاح كل شر من كسل لم يؤد حقا ومن ضجر لم يصبر على حق.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إن المؤمن أخ المؤمن لا يشتمه ولا يحرمه ولا يسيء به الظن.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): اصبر نفسك على الحق فإنه من منع شيئا في حق أعطي في باطل مثليه.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): الحياء والإيمان مقرونان في قرن فإذا ذهب أحدهما تبعه صاحبه.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إن هذه الدنيا تعاطاها البر والفاجر وإن هذا الدين لا يعطيه الله إلا أهل خاصته.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): الإيمان إقرار وعمل والإسلام إقرار بلا عمل.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): عليكم بالورع والاجتهاد وصدق الحديث وأداء الأمانة إلى من ائتمنكم عليها برا كان أو فاجرا فلو أن قاتل علي بن أبي طالب (عليه السلام) ائتمنني على أمانة لأديتها إليه.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): صلة الأرحام تزكي الأعمال وتنمي الأموال وتدفع البلوى وتيسر الحساب وتنسئ في الأجل.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إن الله يعطي الدنيا من يحب ويبغض ولا يعطي دينه إلا من يحب.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إنما شيعه علي (عليه السلام) المتباذلون في ولايتنا المتحابون في مودتنا المتزاورون لإحياء أمرنا الذين إذا غضبوا لم يظلموا وإذا رضوا لم يسرفوا بركة على من جاوروا سلم لمن خالطوا.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): الكسل يضر بالدين والدنيا.
● قال الإمام الباقر (عليه السلام): إن الله يحب إفشاء السلام.
● عن محمّد بن مسلم قال: سمعت أبا جعفر (عليه السلام) يقول: لفاطمة وقفةٌ على باب جهنّم، فإذا كان يوم القيامة كتب بين عيني كلّ رجل: مؤمن أو كافر، فيؤمر بمحبّ قد كثرت ذنوبه إلى النار، فتقرأ بين عينيه محبّاً (محبّنا) فتقول: إلهي وسيّدي سمّيتني فاطمة وفطمت بي من تولاّني وتولّى ذرّيتي من النار، ووعدُك الحقّ وأنت لا تخلف الميعاد، فيقول الله عزّ وجلّ: صدقتِ يا فاطمة، إنّي سمّيتكِ فاطمة، وفمطتُ بكِ من أحبّكِ وتولاّكِ وأحبّ ذرّيتكِ وتولاّهم من النار، ووعدي الحقّ وأنا لا اُخلف الميعاد، وإنّما أمرت بعبدي هذا إلى النار لتشفعي فيه، فاُشفّعكِ ليتبيّن لملائكتي وأنبيائي ورسلي وأهل الموقف موقفكِ منّي ومكانتك عندي، فمن قرأت بين عينيه مؤمناً، فجذبت بيده وأدخلته الجنّة. 



توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 19:17



من أقوال وحكم الإمام جعفر الصادق (عليه السلام)
● قال الإمام الصادق (علية السلام):من أنصف الناس من نفسه رضي به حكما لغيره.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):إذا كان الزمان زمان جور وأهله أهل غدر فالطمأنينة إلى كل أحد عجز.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):مَن دعا لعشر من إخوانه الموتى في ليلة الجمعة، أوجب الله له الجنة.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):الذنوب التي تغيّر النعم: البغي. والذنوب التي تورث الندم: القتل. والتي تُنزل النقم: الظلم. والتي تهتك الستور: شرب الخمر. والتي تحبس الرزق: الزنا. والتي تعجّل الفناء: قطيعة الرحم. والتي تردّ الدعاء، وتظلم الهواء: عقوق الوالدين.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):إذا أضيف البلاء إلى البلاء كان من البلاء عافية.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):احذر من الناس ثلاثة: الخائن والظلوم والنمام لأن من خان لك سيخونك ومن ظلم لك سيظلمك ومن نمَّ إليك سينم عليك.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):إذا أردت أن تعلم صحة ما عند أخيك فأغضبه فإن ثبت لك على المودة فهو أخوك وإلا فلا.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):لا تعتد بمودة أحد حتى تغضبه ثلاث مرات.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):من صدق لسانه، زكا عمله. ومن حسنت نيته، زيد في رزقه. ومن حسن بره بأهل بيته، زيد في عمره.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):الإسلام درجة والإيمان على الإسلام درجة واليقين على الإيمان درجة وما أوتي الناس أقل من اليقين.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):الإيمان في القلب واليقين خطرات.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):الرغبة في الدنيا تورث الغم والحزن والزهد في الدنيا راحة القلب والبدن.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):التواصل بين الإخوان في الحضر التزاور والتواصل في السفر المكاتبة.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):إنما يؤمر بالمعروف وينهى عن المنكر مؤمن فيتعظ أو جاهل فيتعلم فأما صاحب سوط وسيف فلا.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):إنما يأمر بالمعروف وينهى عن المنكر من كانت فيه ثلاث خصال عالم بما يأمر عالم بما ينهى عادل فيما يأمر عادل فيما ينهى رفيق بما يأمر رفيق بما ينهى.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):من تعرض لسلطان جائر فأصابته منه بلية لم يؤجر عليها ولم يرزق الصبر عليها.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):بروا آباءكم يبركم أبناؤكم وعفوا عن نساء الناس تعف نساؤكم.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):من ائتمن خائنا على أمانة لم يكن له على الله ضمان.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):الحياء على وجهين فمنه ضعف ومنه قوة وإسلام وإيمان.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):السلام تطوع والرد فريضة.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):من بدأ بكلام قبل سلام فلا تجيبوه.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):إن تمام التحية للمقيم المصافحة وتمام التسليم على المسافر المعانقة.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):تصافحوا فإنها تذهب بالسخيمة.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):اتق الله بعض التقى وإن قل ودع بينك وبينه سترا وإن رق.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):العافية نعمة خفيفة إذا وجدت نسيت وإذا عدمت ذكرت.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):لله في السراء نعمة التفضل وفي الضراء نعمة التطهر.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):ما من شيء إلا وله حد قيل فما حد اليقين قال (علية السلام):أن لا تخاف شيئا.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):إن العلم خليل المؤمن والحلم وزيره والصبر أمير جنوده والرفق أخوه واللين والده.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):العامل على غير بصيرة كالسائر على غير طريق فلا تزيده سرعة السير إلا بعدا.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):في قول الله عز وجل (اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقاتِهِ) قال يطاع فلا يعصى ويذكر فلا ينسى ويشكر فلا يكفر.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):من عرف الله خاف الله ومن خاف الله سخت نفسه عن الدنيا.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):من أوثق عرى الإيمان أن تحب في الله وتبغض في الله وتعطي في الله وتمنع في الله.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):لا يتبع الرجل بعد موته إلا ثلاث خصال صدقة أجراها الله له في حياته فهي تجري له بعد موته وسنة هدى يعمل بها وولد صالح يدعو له.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):الدنيا سجن المؤمن والصبر حصنه والجنة مأواه والدنيا جنة الكافر والقبر سجنه والنار مأواه.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):ولم يخلق الله يقينا لا شك فيه أشبه بشك لا يقين فيه من الموت.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):الطاعم الشاكر له مثل أجر الصائم المحتسب والمعافى الشاكر له مثل أجر المبتلى الصابر.
● قال الإمام الصادق (علية السلام):أفضل العبادة العلم بالله والتواضع له.
● عالم أفضل من ألف عابد وألف زاهد وألف مجتهد.
● إن لكل شيء زكاة وزكاة العلم أن يعلمه أهله.
● سئل الإمام الصادق عن صفة العدل من الرجل فقال (علية السلام): إذا غض طرفه عن المحارم ولسانه عن المآثم وكفه عن المظالم.
● إياك ومخالطة السفلة فإن مخالطة السفلة لا تؤدي إلى خير.
● الرجل يجزع من الذل الصغير فيدخله ذلك في الذل الكبير.
● إن من السنة لبس الخاتم.
● مجاملة الناس ثلث العقل.
● ضحك المؤمن تبسُّم.
● ثلاث لم يجعل الله لأحد من الناس فيهن رخصة بر الوالدين برين كانا أو فاجرين ووفاء بالعهد للبر والفاجر وأداء الأمانة إلى البر والفاجر.
● إني لأرحم ثلاثة وحق لهم أن يرحموا عزيز أصابته مذلة بعد العز وغني أصابته حاجة بعد الغنى وعالم يستخف به أهله والجهلة.
● من تعلق قلبه بحب الدنيا تعلق من ضررها بثلاث خصال هم لا يفنى وأمل لا يدرك ورجاء لا ينال.
● المؤمن لا يخلق على الكذب ولا على الخيانة وخصلتان لا يجتمعان في المنافق سمت حسن وفقه في سنة.
● الناس سواء كأسنان المشط والمرء كثير بأخيه ولا خير في صحبة من لم ير لك مثل الذي يرى لنفسه.
● من زين الإيمان الفقه ومن زين الفقه الحلم ومن زين الحلم الرفق ومن زين الرفق اللين ومن زين اللين السهولة.
● من غضب عليك من إخوانك ثلاث مرات فلم يقل فيك مكروها فأعده لنفسك.
● يأتي على الناس زمان ليس فيه شيء أعز من أخ أنيس وكسب درهم حلال.
● لا يبلغ أحدكم حقيقة الإيمان حتى يحب أبعد الخلق منه في الله ويبغض أقرب الخلق منه في الله.
● إياك أن تفتي الناس برأيك، أو تدين بما لا تعلم.
● الصفح الجميل أن لا تعاقب على الذنب والصبر الجميل الذي ليس فيه شكوى.
● أربع من كن فيه كان مؤمنا وإن كان من قرنه إلى قدمه ذنوب الصدق والحياة وحسن الخلق والشكر.
● لا تكون مؤمنا حتى تكون خائفا راجيا ولا تكون خائفا راجيا حتى تكون عاملا لما تخاف وترجو.
● ليس الإيمان بالتحلي ولا بالتمني ولكن الإيمان ما خلص في القلوب وصدقته الأعمال.
● الناس في التوحيد على ثلاثة أوجه مثبت وناف ومشبه فالنافي مبطل والمثبت مؤمن والمشبه مشرك.
● ذكر الموت يميت الشهوات في النفس، ويقطع منابت الغفلة، ويقوي القلب بمواعد الله، ويرق الطبع، ويكسر أعلام الهوى، ويطفئ نار الحرص، ويحقر الدنيا.
● لا يجمع الله لمنافق ولا فاسق حسن السمت والفقه وحسن الخلق أبدا.
● الغضب ممحقة لقلب الحكيم، ومن لم يملك غضبه لم يملك عقله.
● سوء الخلق نكد.
● حسن الخلق من الدين، وهو يزيد في الرزق.
● يا أهل الإيمان ومحل الكتمان تفكروا وتذكروا عند غفلة الساهين.
● أربع لا تجزي في أربع الخيانة والغلول والسرقة ،والربا لا تجزي في حج ولا عمرة ولا جهاد ولا صدقة.
● إن الله يعطي الدنيا من يحب ويبغض ولا يعطي الإيمان إلا أهل صفوته من خلقه.
● أربعة من أخلاق الأنبياء (عليهم السلام) البر والسخاء والصبر على النائبة والقيام بحق المؤمن.
● ستة لا تكون في مؤمن العسر والنكد والحسد واللجاجة والكذب والبغي.
● لن تكونوا مؤمنين حتى تعدوا البلاء نعمة والرخاء مصيبة.
● المعروف زكاة النعم والشفاعة زكاة الجاه والعلل زكاة الأبدان والعفو زكاة الظفر وما أديت زكاته فهو مأمون السلب.
● قال الصادق عليه السلام عن جده الله (صلى الله عليه وآله): إذا قمت المقام المحمود تشفعت في أصحاب الكبائر من أمتي فيشفعني الله فيهم والله لا تشفعت فيمن آذى ذريتي.
● إن العبد إذا كثرت ذنوبه ولم يجد ما يكفرها به ابتلاه الله عز وجل بالحزن في الدنيا ليكفرها به فإن فعل ذلك به وإلا أسقم بدنه ليكفرها به فإن فعل ذلك به وإلا شدد عليه عند موته ليكفرها به فإن فعل ذلك به وإلا عذبه في قبره ليلقى الله عز وجل يوم يلقاه وليس شيء يشهد عليه بشيء من ذنوبه.
● ثلاث من لم تكن فيه فلا يرجى خيره أبدا: من لم يخش الله في الغيب، ولم يرعوِ عند الشيب، ولم يستحِ من العيب.


توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 19:23



اقوال الامام الكاظم عليه السلام
What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face What a Face
قال الإمام الكاظم (عليه السلام): ينبغي لمن عقل عن الله أن لا يستبطئه في رزقه ولا يتهمه في قضائه.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): إياك أن تمنع في طاعة الله فتنفق مثليه في معصية الله.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): المؤمن مثل كفتي الميزان كلما زيد في إيمانه زيد في بلائه.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): من تكلم في الله هلك ومن طلب الرئاسة هلك ومن دخله العجب هلك.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): ليس حسن الجوار كف الأذى ولكن حسن الجوار الصبر على الأذى.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): لا تذهب الحشمة بينك وبين أخيك وأبق منها فإن ذهابها ذهاب الحياء.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): تفقهوا في دين الله فإن الفقه مفتاح البصيرة وتمام العبادة والسبب إلى المنازل الرفيعة والرتب الجليلة في الدين والدنيا وفضل الفقيه على العابد كفضل الشمس على الكواكب ومن لم يتفقه في دينه لم يرض الله له عملا.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): إذا كان الإمام عادلا كان له الأجر وعليك الشكر وإذا كان جائرا كان عليه الوزر وعليك الصبر.

رأى الإمام الكاظم رجلين يتسابان فقال (عليه السلام): البادئ أظلم ووزره ووزر صاحبه عليه ما لم يعتد المظلوم.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): ينادي مناد يوم القيامة ألا من كان له على الله أجر فليقم فلا يقوم إلا من عفا وأصلح فأجره على الله.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): السخي الحسن الخلق في كنف الله لا يتخلى الله عنه حتى يدخله الجنة وما بعث الله نبيا إلا سخيا وما زال أبي يوصيني بالسخاء وحسن الخلق حتى مضى.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): لا تصلح المسألة إلا في ثلاثة في دم منقطع أو غرم مثقل أو حاجة مدقعة.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): عونك للضعيف من أفضل الصدقة.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): تعجب الجاهل من العاقل أكثر من تعجب العاقل من الجاهل.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): المصيبة للصابر واحدة وللجازع اثنتان.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): يعرف شدة الجور من حُكم به عليه.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): وجدت علم الناس في أربع: أولها: أن تعرف ربك، والثانية: أن تعرف ما صنع بك، والثالثة: أن تعرف ما أراد منك، والرابعة أن تعرف ما يخرج من دينك.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام) عند قبر حضره: إن شيئاً هذا آخره لحقيق أن يزهد في أوله، وأن شيئاً هذا أوله لحقيق أن يخاف آخره.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): اجتهدوا في أن يكون زمانكم أربع ساعات: ساعة لمناجاة الله، وساعة لأمر المعاش، وساعة لمعاشرة الإخوان، والثقات، الذين يعرّفونكم عيوبكم ويخلصون لكم في الباطن، وساعة تخلون فيها لذاتكم في غير محرم، وبهذه الساعة تقدرون على الثلاث ساعات.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): التواضع هو في أن تسير مع الناس بنفس السيرة التي تحب أن يعاملوك بها.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): إن أفضل وسيلة للتقرب إلى الله بعد معرفته هي الصلاة، والإحسان للوالدين، وترك الحسد وحب الذات والتفاخر والتعالي.

قال الإمام الكاظم (عليه السلام): كل من عشق الدنيا فإن الخوف من الآخرة يغادر قلبه.

عن الإمام الكاظم (عليه السلام) عن أبيه عن آبائه (عليهم السلام) قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): لا تستخفوا بفقراء شيعة علي وعترته من بعده فإن الرجل منهم ليشفع في مثل ربيعة ومضر.

قال الامام الكاظم (عليه السلام): إياك والمزاح ، فانه يذهب بنور إيمانك ويستخفُّ مُرُوَّتك . وإياك والضَّجر والكسل ، فانَّهما يمنعان حظَّك مِن الدنيا والآخرة




توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 19:32



روائع الحكم والوصايا للإمام علي بن موسى الرضا (عليه السلام)
 

ليس في تاريخ الأدباء والحكماء كتاريخ أهل البيت (عليهم السلام) حيث إنّهم أثروا العالم الإسلامي والإنساني بروائع آدابهم وحكمهم ومن عظيم قدرها وإبداعها وروعتها يكتبها الناس أحياناً بماء الذهب ثم يحتفظون بها. والإنسان مفطور على حبّ العلم والأدب والحكمة وكلما كانت الحكم رصينة ورائعة كلّما انشدّ إليها أكثر ولهذا رأى الناس في روائع (نهج البلاغة) للإمام (عليه السلام) ما يغنيهم عن الرجوع لغيره من الحكماء كسقراط وبزرجمهر وهلم جرا.
ولا غرابة أن يكون للأئمة من أهل البيت عليهم السلام هذه الجواهر الثمينة في الأدب والروائع العظيمة في الحكمة وهم خريجو مدرسة الثورة وربائب الرسالة والوحي. ومن هذه الأنوار العلوية والأزهار الهاشمية نور أضاء سناه وعلاه وتضوع مسكه وشذاه نور الإمام الرضا (عليه السلام) وعطره وطيبه وزهره.
سأله رجل عن قول الله عزّ وجل: (ومن يتوكّل على الله فهو حسبه):
فقال: التوكّل درجات منها أن تثق به في أمرك كلّه فما فعل بك كنت راضياً وتعلم أنّه لم يأتك خيراً ونظراً، وتعلم أنّ الحكم في ذلك له فتوكل عليه بتفويض ذلك إليه، ومن ذلك الإيمان بغيوب الله التي لم يحط علمك بها فوكّلت علمها إليه وإلى أمنائه عليها ووثقت به فيها وفي غيرها.
وسئل عن حدّ التوكل؟ فقال: أن لا تخاف أحداً إلاّ الله.
ومقصود الإمام بالتوكّل هنا هو التسليم لأمر الله والرضا بقضائه.
وسأله أحمد بن نجم عن العجب الذي يفسد العمل؟
فقال: العجب درجات منها أن يزين للعبد سوء عمله فيراه حسناً فيعجبه ويحسب أنه يحسن صنعاً ومنها أن يؤمن العبد بربّه فيمنّ على الله ولله المنّة فيه...
وقال (عليه السلام): خمس من لم تكن فيه فلا ترجوه لشيء من الدنيا والآخرة: من لم تعرف الوثاقة في أرومته، والكرم في طباعه، والرصانة في خلقه، والنبل في نفسه، والمخافة لربّه.
وسئل عن السفلة: فقال: من كان له شيء يلهيه من الله.
وقال (عليه السلام): إنّ الله يبغض القيل والقال وإضاعة المال وكثرة السؤال.
وقال (عليه السلام): التودّد إلى الناس نصف العقل.
وقال (عليه السلام): لا يتم عقل امرئ مسلم حتى تكون فيه عشر خصال: الخير منه مأمول، والشرّ منه مأمون، يستكثر قليل الخير من غيره، ويستقل كثير الخير من نفسه، لا يسأم من طلب الحوائج إليه، ولا يملّ من طلب العلم طول دهره، الفقر في الله أحبّ إليه من الغنى، والذلّ في الله أحبّ إليه من العزّ مع غيره، والخمول عنده أشهى من الشهرة.
ثم قال: العاشرة.
قيل له: ما هي؟
قال: لا يرى أحداً إلاّ قال: هو خير مني واتقى.
إنّما الناس رجلان رجل خير منه واتقى ورجل شرّ منه وأدنى فإذا لقي الذي هو شرّ منه وأدنى قال: لعلّ خير هذا باطن وهو خير له وخيري ظاهر وهو شرّ لي وإذا رأى الذي هو خير منه وأتقى تواضع له ليلحق به فإذا فعل ذلك فقد علا مجده وطاب خيره وحسن ذكره وساد أهل زمانه.
وقال (عليه السلام): الصمت باب من أبواب الحكمة... إن الصمت يكسب المحبة إنه دليل على كل خير.
وقال (عليه السلام): صديق كل امرئ عقله وعدّوه جهله.
وقال (عليه السلام): من أخلاق الأنبياء التنظيف.
وقال (عليه السلام): صاحب النعمة يجب أن يوسع على عياله.
وقال (عليه السلام): إذا ذكرت الرجل وهو حاضر فكنّه، وإذا كان غائباً فسمّه.
وقال (عليه السلام): يأتي على الناس زمان العافية فيه عشرة أجزاء تسعة منها في اعتزال الناس وواحد في الصمت.
وقال (عليه السلام): من حاسب نفسه ربح ومن غفل عنها خسر ومن خاف أمن ومن اعتبر أبصر ومن أبصر فهم ومن فهم علم وصديق الجاهل في تعب وأفضل المال ما وقي به العرض وأفضل العقل معرفة الإنسان نفسه والمؤمن إذا غضب لم يخرجه غضبه من حق وإذا رضي لم يدخله رضاه في باطل وإذا قدر لم يأخذ أكثر من حقّه.
وقال (عليه السلام): من كثرت محاسنه مدح بها واستغنى عن التمدّح بذكرها.
وقال (عليه السلام): من لم يتابع رأيك في صلاحه فلا تصغ إلى رأيه ومن طلب الأمر من وجهه لم يزل ومن زلّ لم تخذله الحيلة.
وقال (عليه السلام): إنّ للقلوب إقبالاً وإدباراً ونشاطاً وفتوراً فإذا أقبلت تبصّرت وفهمت، وإذا أدبرت كلّت وملّت، فخذوها عند إقبالها ونشاطها، واتركوها عند إدبارها وفتورها.
وقال (عليه السلام): صاحب السلطان بالحذر، والصديق بالتواضع، والعدو بالتحرّز، والعامة بالبِشر.
وقال (عليه السلام): الأجل آفة العمل، والبر غنيمة الحازم، والتفريط مصيبة ذي القدرة، والبخل يمزّق العرض، والحب داعي المكاره، وأجلّ الخلائق وأكرمها اصطناع المعروف، وإغاثة الملهوف، وتحقيق أمل الآمل، وتصديق رجاء الراجي، والاستكثار من الأصدقاء في الحياة، والباكين بعد الوفاة.
وقال (عليه السلام): أحسن الظن بالله، فإنّ من حسن ظنّه بالله كان الله عند حسن ظنه، ومن رضي بالقليل من الرزق قبل منه اليسير من العمل، ومن رضي باليسير من الحلال خفّت مؤونته ونعم أهله وبصّره الله داء الدنيا ودواءها وأخرجه منها سالماً إلى دار السلام.
وقال (عليه السلام): ليس لبخيل راحة، ولا لحسود لذّة، ولا لملول وفاء، ولا لكذوب مروءة.
وقال (عليه السلام): إنّ الذي يطلب من فضل يكفّ به عياله أعظم من المجاهدين في سبيل الله.
وسئل عن خيار العباد فقال: الذين إذا أحسنوا استبشروا، وإذا أساءوا استغفروا، وإذا أعطوا شكروا، وإذا ابتلوا صبروا، وإذا غضبوا غفروا.
وقيل له: كيف أصبحت فقال: أصبحت بأجل منقوص، وعمل محفوظ، والموت في رقابنا، والنار من ورائنا، ولا ندري ما يُفعل بنا.
وقال (عليه السلام): لا يجمع المال إلاّ بخصال خمس: بخل شديد، وأمل طويل، وحرص غالب، وقطيعة الرحم، وإيثار الدنيا على الآخرة.
وقال علي بن شعيب: دخلت على أبى الحسن الرضا، فقال لي: يا علي من أحسن الناس معاشاً؟
قلت: أنت يا سيدي أعلم به منّي.
فقال: من حسن معاش غيره في معاشه.
ثم قال: يا علي من أسوأ الناس معاشاً؟
قلت: أنت أعلم.
قال: من لم يعش غيره في معاشه.
ثم قال: يا علي! أحسنوا جوار النعم فإنّها وحشية ما نأت عن قوم فعادت إليهم، يا علي! إنّ شرّ الناس من منع رفده، وأكل وحده، وجلد عبده.
وقال (عليه السلام): عونك للضعيف أفضل من الصدقة.
وقال (عليه السلام): لا يستكمل عبد حقيقة الإيمان حتى تكون فيه خصال ثلاث: التفقّه في الدين، وحسن التقدير في المعيشة، والصبر على الرزايا.
وقال (عليه السلام): كفاك ممّن يريد نصحك بالنميمة ما يجد من سوء الحساب في العاقبة.
وقال (عليه السلام) في تعزية الحسن بن سهل: التهنئة بآجل الثواب خير من التعزية بعاجل المصيبة.



توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



avatar
angel ran mouri
مديرة المنتدى
  • ✎ مساهماتي : 11096
  • $ نقاطي : 21633
  • ✿ الاعجابات : 659
  • ♥ عمري : 20
  • ✔ تسجيلي : 28/05/2014
من طرف angel ran mouri
.23/1/2015, 20:08



أقوال الإمام الجواد  في الأخلاق والمواعظ
في حُسن الأخلاق :
قال  : ( مِن حُسن خُلق الرجل كَفُّ أذَاه ، ومن كرمه بِرُّه لِمَن يهواه ، ومن صبره قِلَّة شَكواه ، ومن نُصحِهِ نَهْيِهِ عما لا يرضاه ، ومن رِفقِ الرجل بأخيه ترك توبيخِهِ بِحَضرَةِ مَن يَكرَهُ ، ومِن صِدق صُحبَتِهِ إسقاطُه المُؤنَة ، ومِن علامة مَحبَّتِهِ كِثرةُ المُوافَقة وَقِلَّة المُخَالفة ) .
قال  : ( حَسبُ المَرءِ مِن كَمَال المُروءَة أن لا يَلقى أحداً بما يَكرَه ، وَمِن عَقلِهِ إِنصافه قَبول الحَقِّ إذا بَانَ لَهُ ) .
في قضاء حوائج الناس :
 قال  : ( إِنَّ للهِ عِباداً يخصُّهُم بدوام النِّعَم ، فلا تزالُ فِيهم ما بَذلوا لَهَا ، فإذَا مَنعُوهَا نَزَعَهَا عنهم ، وَحَوَّلَهَا إِلى غَيرهم ) .
 قال  : ( مَا عَظُمَتْ نِعمُ اللهِ على أَحدٍ إِلا عَظُمَتْ إليه حَوائجَ النَّاس ، فمن لم يحتمل تلك المُؤنَة عرَّضَ تلك النعمة للزوال ) .
في آداب السلوك :
 قال  : ( ثَلاثُ خِصالٍ تجلبُ فيهــنَّ المَوَدَّة : الإنصاف في المعاشرة ، والمواساة في الشِدَّة ، والانطِواء على قلبٍ سليم ) .
 قال  : ( ثلاثةٌ مَن كُنَّ فيه لم يندم : تَرْكِ العَجَلة ، والمَشُورَة ، والتوكُّلِ عَلَى اللهِ تعالى عند العَزِيمَة ، ومَن نَصحَ أخَاه سِرّاً فَقَدْ زَانَهُ ، ومن نَصَحهُ عَلانِيةً فَقَدْ شَانَهُ ) .
 قال  : ( عنوَانُ صَحيفَة المؤمن حُسنُ خُلقه ، وعنوان صحيفةِ السَّعيد حُسن الثَّنَاءِ عليه ، والشكر زينةُ الرِّوَاية ، وخَفضُ الجِناح زينة العلم ، وحُسنُ الأدب زينة العَقل ، والجَمَال في اللِّسَان ، وَالكَمَالُ فِي العَقل ) .
وأما عن المواعظ فقد أُثِرَت عن الإمام الجواد ( عليه السلام ) بعضها ، ومنها ما يلي :
 قال  : ( تَأخِيرُ التوبة اغتِرَار ، وطُول التَسوِيفِ حِيرَة ، والاعتِلال على الله هَلَكَةٌ ، والإصرِارِ عَلى الذنب أَمنٌ لِمَكرِ الله ، ( فَلا يَأْمَنُ مَكرَ اللهِ إلاَّ القَومُ الخاسِرُونَ ) [ الأعراف : 99 ] ) .
فإن من يصرُّ على الذنب يَعتَبِرُ نفسَهُ آمِناً مِن مَكرِ الله .
 قال  : ( تَوسَّدِ الصَّبر ، واعتَنِقِ الفَقر ، وارفضِ الشَّهَوَات ، وخَالف الهوى ، واعلَم أَنَّكَ لَن تَخلُو مِن عَينِ الله ، فانظُر كَيفَ تَكُون ) .
 قال  : ( أَمَّا هذِه الدُّنيا فإِنَّا فيها مُعتَرِفُون ، لَكِن مَن كَان هَوَاهُ هَوى صَاحِبُهُ ، وَدَانَ بِدِينه ، فَهو مَعهُ حَيثُ كَان ، والآخرةُ هِيَ دارُ القَرَار ) .



توقيع : angel ran mouri


اللهم صل على محمد وال محمد 
قد خاب ظني بالكثير وظني بك ياربي لايخيب
ربي لاتتركني وحدي فليس لي سواك



سجل دخولك لتستطيع الرد على الموضوع

يجب ان تكون لديك عضوية لتستطيع الرد .. سجل اولا

سجل معنا الان

انضم الينا بمنتديات احلى انمي فعملية التسجيل سهله جدا ؟
تسجيل عضوية جديدة

سجل دخولك

لديك عضوية هنا ؟ سجل دخولك من هنا .
سجل دخولك



 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى